اليوم آخر رحلة لـ«الكويتية» بين نيويورك ولندن.. بعد رفض المؤسسة منح تذاكر للإسرائيليين


تنطلق اليوم آخر رحلة للخطوط الجوية للكويت بين مدينة نيويورك الأمريكية والعاصمة البريطانية لندن، تنفيذا لقرار أصدرته الشركة الشهر الماضى للتخلى عن هذا المسار الذى عملت عليه لمدة 35 عاما.

وقالت صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية، أن إدارة النقل فى واشنطن اكتشفت فى سبتمبر الماضى أن سياسات الخطوط الجوية الكويتية تمارس تمييزا ضد المواطنين الإسرائيليين، وطالبت بوقف هذه الممارسات فى الحال، إلا أن الشركة أعلنت فى ديسمبر الماضى أنها ستتخلى عن رحلاتها على هذا المسار من الأساس.

وأضافت الصحيفة أن قرار الشركة الجوية لا ينطبق على رحلاتها الثلاث المباشرة الأسبوعية بين مطار كينيدى الدولى فى نيويورك ومدينة الكويت، لأن الإسرائيليين غير مسموح لهم بزيارة الكويت ولا يتم منحهم تأشيرات لذلك.

ونقلت الصحيفة عن إدارة النقل الأمريكية أن الركاب الإسرائيليين المارين بالكويت للوصول إلى دولة أخرى هم مسألة أخرى. وأضافت أن قرار رفض الخطوط الجوية الكويتية لنقل الإسرائيليين بين نيويورك ولندن يحمل تمييزا غير معقول، لأن حاملى جواز السفر الإسرائيلى لديهم حق شرعى فى السفر بين الولايات المتحدة وبريطانيا.

وقالت المتحدثة باسم إدارة النقل نامراتا كولاتشالام فى هذا الشأن أن الخط الجوى لا يملك حق رفض بيع تذاكر لشخص يرغب فى التنقل بين الولايات المتحدة وأى دولة أخرى له فيها حق النزول على أرضها حسب قوانين كل دولة. وأشارت إدارة النقل إلى أنها أيضا تحقق فى شكوتين رسميتين من الخطوط الجوية القطرية والسعودية.

ولفتت الصحيفة إلى أن بداية القضية كانت عام 2013 بشكوى من مواطن إسرائيلى يدعى إيلداد جات حاول حجز رحلة من نيويورك إلى لندن، وعندما حاول شراء تذكرة عبّر الموقع الإلكترونى للخطوط الجوية الكويتية، رفض نظام الموقع الحجز بسبب جنسية الرجل.

أضف تعليقك

تعليقات  0