خبير عالمى يتوصل لنظام غذائى لعلاج مرض السكر نهائياً خلال 8 أسابيع


فجر د. مايكل موسلى، الطبيب البريطانى وخبير التغذية العالمى، صاحب نظام الرجيم الشهير المعروف بـ"رجيم الصيام" أو" 5 - 2" مفاجأة من العيار الثقيل، تتمثل فى علاج مريض السكر خلال 8 أسابيع.

وأكد الطبيب البريطانى وخبير التغذية العالمى إمكانية علاج مرض السكر من النوع الثانى نهائياً، والسيطرة على مستويات الجلوكوز بالدم والتوقف عن تناول الأدوية باتباع نظام غذائى مشدد يمد الجسم بـ800 سعر حرارى فى اليوم، ويساهم هذا النظام فى حرق الدهون المتراكمة بالبنكرياس والكبد، والتى تعيق إفراز هرمون الأنسولين.

واستند د.مايكل فى حديثه لنتائج دراسة أجراها باحثون من جامعة نيوكاسل الإنجليزية وشملت 11 مريضا ونشرها الموقع الإلكترونى لجامعة نيوكاسل الإنجليزية. وفى السطور التالية نسلط الضوء على تفاصيل هذا النظام الغذائى المشدد، التى قد تعالج مرض السكر نهائياً، حيث يشمل النظام الجديد:

- 3 أكياس بديلة للوجبات الأساسية، تعرف باسم "أوبتيفاست optifast" ، يمكن تناولها فى صورة حساء أو ميلك شيك، ويحوى كل كيس جميع الفيتامينات والمعادن التى يحتاجها الإنسان يوميا، وتبلغ سعراته الحرارية 200 كالورى، ليكون إجمالى السعرات 600.

- تناول من 2 - 3 حصص من الخضراوات الطازجة الغنية بالألياف، تعادل 200 سعر حرارى، مع الابتعاد عن البطاطس والقلقاس والبطاطا.

- شرب 3 لترات من المياه أو المشروبات الخالية من السكر بشكل يومى. - تناول الوجبات الخفيفة مثل السلطة أو الخضراوات المحمصة أو الحساء المعد داخل المنزل.

- وتشمل الخضراوات المسموح بها فى هذا النظام الغذائى، الكرنب والطماطم والقرنبيط والبروكلى والكرفس والخيار والبصل والجزر والخس والمشروم والفلفل والخرشوف، مع تناول 250 جراماً منها بحد أقصى.

أطعمة محظورة خلال فترة العلاج وحذر التقرير من تناول اللحوم أو الأسماك أو الدجاج أو الخبز أو المكرونة أو الفواكه أو البقوليات أو الخمور، مشيرا إلى أنه فى الأيام الأولى من اتباع النظام الغذائى المشدد قد يشعر الشخص بأعراض مرضية مثل الصداع والدوخة والجوع والشعور بالإعياء والبرودة، وذلك نظرا لأن الجسم يستخدم الدهون المتراكمة فى الجسم كمصدر للطاقة وغالباً ما يحدث تحسن للمريض خلال 4 أيام.

أضف تعليقك

تعليقات  0