8 قتلى في عاصفة ثلجية تشل شرق الولايات المتحدة


استيقظت واشنطن السبت مغطاة برداء أبيض سميك، فيما استمر تساقط الثلوج في شرق الولايات المتحدة حيث أدت العاصفة «جوناس» التي أطلق عليها اسم «سنوزيلا» إلى مقتل ثمانية أشخاص على الاقل وحرمان مئات الآلاف من الكهرباء. 

وسيتواصل تساقط الثلوج، المستمر منذ نحو 24 ساعة، ليغطي المنطقة الأكثر اكتظاظا بالسكان في الولايات المتحدة، قبل أن «تنحسر العاصفة الأحد»، بحسب ما حذرت مصلحة الأرصاد الجوية الوطنية. أفاد مسؤولون محليون عن مقتل ثمانية أشخاص على الأقل بسبب هذه الأحوال الجوية، ستة منهم في كارولاينا الشمالية وشخص في ولاية فرجينيا وآخر في ولاية كنتاكي.

وقالت المتحدثة باسم أجهزة الطوارئ في كارولاينا الشمالية نيكول مايستر لوكالة فرانس برس إن «جميعهم كانوا ضحايا حوادث مرور» منذ بدأ العاصفة الجمعة. وفي ولاية كنتاكي، قال الناطق باسم دائرة الشؤون الصحية جيل ميدكيف إن مقتل شخص كان نتيجة اصدام بين سيارة وشاحنة لإزالة الثلج.

سماكة الثلج التي تجاوزت 30 سنتميترا في قلب العاصمة، تسبب في انقطاع التيار الكهربائي في مناطق عدة من بلد نادرا نادرا ما تكون فيه أعمدة الكهرباء تحت الأرض. وأفادت أجهزة الطوارئ عن معاناة نحو 150 ألف شخص في كارولاينا الشمالية من انقطاع الكهرباء، فيما ذكرت قناة «سي أن أن» أن 10 آلاف شخص خارج الولاية تأثروا بتلك العملية.

أضف تعليقك

تعليقات  0