الجزائر: استدعاء سفير المغرب واعتقال 270 مغربيا متجهين نحو ليبيا

اعتقلت السلطات الجزائرية أكثر من 200 مغربي في مطاراتها، واستدعت السفير المغربي، لشرح زيادة غير معتادة في أعداد المغاربة الذين يحاولون فيما يبدو عبور الحدود إلى ليبيا، وفق ما نقل مسؤولون في الحكومة والمطار الأحد.

وقالت وزارة الخارجية الجزائرية في بيان نشرته وكالة الأنباء الجزائرية "تم إطلاع السفير المغربي على مسألة التدفق المكثف وغير العادي لرعايا مغربيين قادمين من الدار البيضاء باتجاه ليبيا عبر الجزائر الذي لوحظ خلال الأسابيع الأخيرة".

وأضاف البيان دون الخوض في مزيد من التفاصيل "السياق الأمني الراهن بالغ الحساسية يستدعي التحلي بيقظة كبيرة".

ولم تذكر الوزارة الاعتقالات لكن مصدرا أمنيا في مطار الجزائر قال إن 270 مغربيا اعتقلوا مساء أمس السبت.

وقال المصدر إن المغاربة اعتبروا مشتبها بهم لأنهم لا يحملون إقامة قانونية في ليبيا ولكن لم يتضح ما إذا كانت لهم صلات بتنظيمات متشددة.

ولم يتسن على الفور الاتصال بمسؤولين مغاربة للتعليق على الاعتقالات.

وأصبحت ليبيا بالتحديد مصدر قلق إقليمي منذ أن أوجد تنظيم "داعش" لنفسه موطئ قدم هناك وطلب مجندين أجانب خاصة من دول شمال أفريقيا.

وتبني تونس الواقعة بين الجزائر وليبيا جدارا أمنيا على امتداد حدودها مع ليبيا في محاولة لوقف عبور المقاتلين المتشددين.

أضف تعليقك

تعليقات  0