المهور بـ"الكويت": 60 % يدفعون 4 آلاف دينار


كشفت دراسة علمية جديدة أن نحو 60 في المئة من الذكور بالمجتمع الكويتي أكدوا «التزامهم بتقديم ما لا يتجاوز مبلغ 4 آلاف دينار» مهر زواج، إذ يرونه مناسبا، الأمر الذي لم يلق قبولا من الإناث، غير أن كلا الجنسين اتفقا على ألا يتجاوز المهر سقف 10 آلاف دينار كويتي.

وأوضحت الدراسة وجود «عزوبية لدى الذكور بنسبة تفوق الإناث»، حيث إن ثلث الأسر الكويتية (%31) لديها «فرد أو أكثر من الذكور تجاوز عمره ثلاثين عاما، ولم يسبق له الزواج، مقابل نسبة خمس الإناث (%19)».

وأظهرت هذه الدراسة، المدعومة من جامعة الكويت، والمنشورة في المجلة التربوية الصادرة عن جامعة طنطا أن اكثر من ثلث الإناث (%34) يفضلن الاختيار الفردي لزوج أو زوجة المستقبل، مقابل ميل ربع الذكور (%25) نحو هذا التوجه.

وتطرقت الدراسة إلى وجود علاقة واضحة بين مستوى تعليم الأم وأسباب الرغبة في تأخير الزواج لدى ابنها أو ابنتها، فكلما ارتفع تعليم الأم (دبلوم ثم الجامعة) كان ذلك «أكثر ارتباطاً برغبة الأبناء في تأخير الزواج مقارنة بأبناء الأمهات الحاصلات على الشهادة الابتدائية»، وخلصت الدراسة إلى أن «هناك تأثيراً لتعليم الأم كما هي الحال لتعليم الأب في الاتجاهات نحو الرغبة في تأخير الزواج».

أضف تعليقك

تعليقات  0