المعيوف للصانع : تعيينات الانتخابية ستقودك إلى الاستجواب


 قال النائب عبدالله المعيوف المعيوف إن الوزير الصانع تجاهل الرد على أسئلتي البرلمانية المتعلقة بملف التعيينات الانتخابية الذي بات مفضوحًا للعيان ، مستغربا من النهج الذي يسلكه الصانع في توظيف سلطته لمصالح انتخابية بحته وهو الذي يرفع دائما شعار المحافظة على المال العام وتحقيق مبدأ تكافئ الفرص، متسائلا : كيف يقوم رجل متخصص في القانون ومحام بهذه الممارسات التفيعية ضاربا الجهات الرقابية بعرض الحائط ومتجاهلا رقابة السلطة التشريعية والتقارير الصحافية التي كشفت خبايا ملف الصانع المتضخم بزرع المحسوبين عليه في وزارتي العدل والأوقاف والشؤون الإسلامية وما يتبعهما من هيئات.

وأضاف إن الوزير الصانع الذي تبنى مؤتمر تمكين الكفاءات الوطنية ورمى بالاتهامات في حينها في كل تجاه ، عمل حينما تسلم المنصب الوزاري على نقيض ما كان يرفعه من شعارات ، لافتا إلى ما كتبته إحدى الصحف المحلية عن التعيينات القيادية البراشوتيه التي قام بها الصانع و رسمت صورة بشعة للتنفيع الانتخابي .

وتوعد المعيوف برفع سقف المساءلة إلى تشكيل لجنة تحقيق برلمانية وصولا إلى الاستجواب ، ما لم يقم الصانع بتغيير سياسته التكسبية وتصحيح الأخطاء والممارسات التي تعمدها إزاء الاستعانة ببعض العناصر لغايات انتخابية كمستشارين وقياديين وأعضاء في مجالس الإدارات وعاملين على بند التكليف ، مطالبا في الوقت نفسه مجلس الوزراء وديوان الخدمة المدنية بفحص إجراءات الصانع الانتخابية على مختلف المستويات والتشديد مستقبلا على مجمل الممارسات المالية والإدارية التي يقوم بها سواء ما كان منها مباشرا أو غير مباشر.

وأكد على أنه سوف يتابع شخصيا ضمان عدم شغل منصب أمين عام الأمانة العامة للأوقاف من قبل أشخاص محسوبين على الصانع وبالمخالفة لمرسوم تعيين القياديين ، منوها إلى تقديمه سؤالا برلمانيا في هذا الشأن إلى نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير المالية ورئيس مجلس الخدمة المدنية يستفسر من خلاله على مدى مطابقة الأسماء التي رشحها الصانع للشروط والضوابط وفق القوانين والإجراءات المرعية.

وشدد على أنه سيوجه المزيد من الأسئلة البرلمانية إلى الوزير الصانع حول أعداد المستشارين غير الكويتيين الذين استعان بهم الصانع وكذلك المكلفين في إدارات مكاتبه فضلا عن العديد من الموضوعات المهمة. داعيا الصانع إلى التحلي بروح المسؤولية وعدم المراوغة واستعمال أساليب التضليل الإعلامية والإنجازات الوهمية.

وأشار المعيوف إلى أنه سوف يتقدم باقتراحات في المرحلة المقبلة بالتنسيق مع لجنة الموارد البشرية في مجلس الأمة لوضع تصورات تحد من استغلال المناصب الوزارية للانتفاع الشخصي المخالف لقواعد العدالة الاجتماعية والمصلحة العامة 

أضف تعليقك

تعليقات  0