البرلمان البريطاني يقرر كتابة القوانين على «الورق» بدلا من «جلد الحيوان»!


قرر البرلمان البريطاني كتابة القوانين على ورق عادي وليس على جلد الحيوانات، على خلاف العادة المتبعة بكتابة القوانين البريطانية على جلد الحيوان.

وستبدأ كتابة القوانين على الأوراق العادية من الشهر المقبل، وذلك بعد موافقة اللجنة الإدارية في مجلس العموم، وموافقة مجلس اللوردات على الإجراء الذي سيوفر نحو 80 ألف جنيه استرليني سنويا.

وبدأت في بريطانيا كتابة القوانين على جلد الحيوان منذ عام 1497، وتعود بعض النسخ المكتوبة على جلد الحيوان إلى عصر “الماجنا كارتا” أو الميثاق الأعظم الذي يضم القوانين الأساسية التي صدرت عام 1215 ميلاديا في المملكة.

وأوضح مسئولون في البرلمان البريطاني أن الأوراق التي ستكتب عليها القوانين الجديدة ستبقى محفوظة لمدة 500 عام، وسيتم طباعة وثيقتين من كل قانون، يتم حفظهما لدى كل من الأرشيف الوطني وأرشيف البرلمان.

أضف تعليقك

تعليقات  0