تلاعب في نظام حضور وانصراف موظفي " قانونية" البلدية


 كشفت الجولات التفتيشية على الإدارة القانونية بالبلدية عن عدم التزام موظفيها بنظام الحضور والانصراف الآلي (البصمة) في مخالفة واضحة لقرار ديوان الخدمة المدنية رقم 41 لسنة 2006 الخاص بقواعد وأحكام وضوابط العمل الرسمي المادة السابعة والتي تنص على أنه يتعين استخدام نظام البصمة في جميع الجهات الحكومية خلال مدة لا تتجاوز سنة من تاريخ العمل بهذا القرار كإثبات وحيد للحضور والانصراف.

وقال مدير إدارة شؤون الموظفين خالد القبندي في خطاب وجهه الى مساعد المدير العام للشؤون المالية والإدارية ان المادة العاشرة من ذات القرار تنص على أنه على الموظف الالتزام بالحضور والانصراف في المواعيد المحددة، مشيرا إلى أن ان الثابت من الجولة التفتيشية أن جميع موظفي الادارة القانونية يستخدمون كشوف التوقيع وعددها 24 كشف توقيع موزعة على اربع مراقبات وقسم واحد كإثبات لحضورهم وانصرافهم، علما أن نظام البصمة مفعل ويعمل جيدا لديهم، كما أنه تبين من واقع كشوف التوقيع أن هناك حالات غياب وتأخير متعددة مثبتة في الكشوف.

وكشف عن حالة فريدة من التجاوز والتلاعب، حيث توجد نسختان لكشف توقيع واحد لمراقبة المخالفات (مخالفات الخدمات) إحداهما مسجل بها 8 موظفين كان بتاريخ 16 نوفمبر 2015 ونسخة أخرى للكشف ذاته مضاف إليه عدد 2 موظفين بخط اليد موقع منهم منذ بداية الاسبوع وحتى تاريخ 18 نوفمبر 2015.

أضف تعليقك

تعليقات  0