فرنسا تتوقع دورا حاسما للهجوم البري على داعش

قال رئيس الوزراء الفرنسي، مانويل فالس، إن هجوما بريا لقوات محلية وأخرى قادمة من دول عربية سيكون "حاسما" للقضاء على تنظيم داعش الإرهابي. وأضاف فالس،

في مقابلة نشرت الجمعة في ألمانيا، أن العمليات العسكرية في العراق وسوريا تجري،

في الوقت الحالي، من قبل تحالف من عدة دول تقوم بتأهيل قوات محلية وتقديم النصح لها.

وأشار إلى أن الهجوم البري لتلك القوات المحلية وبعض الدول العربية إذا ارادت ذلك، سيكون حاسما "حتى لمجرد المحافظة على المناطق التي تتم استعادتها. في المقابل،

أكد رئيس الحكومة الفرنسية أن كل دولة يتمتع بالسيادة في قراراته، ليقول إن بلاده لا تنوي إرسال قوات برية لأجل مكافحة داعش، وفق ما نقلت فرانس برس.

من جانبه، حذر رئيس الوزراء الروسي، دمتري مدفيديف إلى أن أي هجوم بري أجنبي في سوريا ينطوي على خطر اندلاع "حرب عالمية جديدة".

أضف تعليقك

تعليقات  0