بلاتيني: لو كنت مذنبا لاختبأت خجلا


مثل رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم الفرنسي، ميشال بلاتيني، الاثنين، أمام لجنة الاستئناف التابعة للاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، للاحتجاج على قرار إيقافه 8 أعوام.

وقال بلاتيني في تصريح أمام عشرات الصحافيين لدى وصوله إلى مقر الفيفا: "لا أقاتل من أجل مستقبلي، لكن ضد الظلم.

لو كان هناك شيء ضدي لاختبأت في سيبيريا من الخجل". وأوقف بلاتيني ورئيس الفيفا المستقيل السويسري جوزيف بلاتر في 21 ديسمبر الماضي عن مزاولة أي نشاط كروي لثماني سنوات، بسبب دفعة غير مشروعة من الثاني سددها عام 2011 لقاء عمل استشاري قام به الأول بين 1999 و2002 ومن دون عقد مكتوب.

وطالب محققو الفيفا بإيقاف الثنائي مدى الحياة، علما بأنهما نفيا الاتهامات الموجهة اليهما.

واضطر بلاتيني بعد قرار إيقافه إلى سحب ترشيحه لانتخابات رئاسة الفيفا المقررة في 26 فبراير الجاري، علما بأنه كان المرشح الأبرز لخلافة بلاتر. وسيمثل بلاتر الثلاثاء أمام اللجنة ذاتها.

أضف تعليقك

تعليقات  0