عادل الجبير: مهمة أي قوات سعودية في سوريا ستكون القضاء على «تنظيم الدولة»


 أكد وزير الخارجية السعودي عادل الجبير في مقابلة حصرية مع وكالة فرانس برس الخميس ان مهمة القوات السعودية في حال إرسالها الى سوريا، ستكون القضاء على تنظيم الدولة الاسلامية في اطار التحالف الدولي بقيادة واشنطن، وان على التحالف ان يقرر بالنسبة الى توسيع المهمة ضد النظام السوري.

وقال الجبير «المملكة العربية السعودية اعربت عن استعدادها لارسال قوات خاصة ضمن هذا التحالف الى سوريا بهدف القضاء على داعش فهذه هي المهمة وهذه هي المسؤولية»، مضيفا ردا على سؤال عما اذا كانت المهمة قد تمتد لاسقاط نظام الرئيس بشار الاسد «سيكون عمل هذه القوات اذا ما تم ادخالها في سوريا ضمن التحالف الدولي، محاربة داعش، ولن تكون هناك عمليات انفرادية». وفي تعليق بالانجليزية على سؤال في السياق نفسه، قال الجبير «لا يمكنني التكهن، هذا سيكون أمرا على التحالف الدولي ان يقرر بشأنه، الى الآن هدف اي قوات برية او قوات خاصة (ترسل الى سوريا) سيكون قتال داعش على الارض بغرض استعادة السيطرة على اراض منه».

واجريت المقابلة مع الوزير السعودي اليوم في مقر وزارة الخارجية بالرياض، وتخللتها اجابات بالعربية والانجليزية. وكرر الجبير تحميل الاسد مسؤولية مآل الامور في بلاده، رافضا بشدة اي دور له في المرحلة القادمة.

وقال ان الرئيس السوري «تسبب في قتل اكثر من 300 الف من الابرياء من شعبه وتشريد اكثر من 12 مليون من شعبه، وتسبب في تدمير بلاده، لا مكان له في تلك البلاد، هذا واضح، بشار الاسد لن يكون له مستقبل في سوريا».

وتعليقا على قول الاسد أخيراً ان هدفه استعادة السيطرة على كامل الاراضي السورية، قال الجبير «بشار الاسد قال اشياء كثيرة منذ بداية الازمة في سوريا، وكثير من الاشياء التي قالها ليست واقعية».

أضف تعليقك

تعليقات  0