مختبر أميركي يُطلق اسم طبيبة سعودية على مرض وراثي.. نظير جهودها في اكتشاف هذا المرض


أطلق موقع أمريكي متخصص في علم الوراثة، اسم طبيبة سعودية على مرض وراثي جديد، وذلك نظير جهودها في اكتشاف هذا المرض الوراثي الذي لم يتم التعرّف عليه من قبل.

واكتشفت الدكتورة وفاء بنت محمد العييد، استشارية أمراض الغدد الصماء والوراثة بمدينة الملك عبدالعزيز الطبية بوزارة الحرس الوطني بالرياض، هذا المرض، أثناء قيامها بمتابعة حالة 12 طفلا ينتمون إلى 6 عائلات سعودية خلال الفترة من عام 2002م إلى 2010م، حيث لاحظت التشابه فيما بين حالات هؤلاء الأطفال من حيث قلة أوزانهم، بالرغم من أنهم قد ولدوا في الشهر التاسع من الحمل، وفقًا لصحيفة “المدينة”، الخميس (25 فبراير 2016).

وأظهرت تحاليل الحمض النووي التي أجرتها الدكتورة وفاء العييد، خللاً في المورثة المسؤولة عن الأنزيم (ترانس الدوليز) الضروري لإنتاج المواد المضادة للأكسدة، وإنتاج مادة الريبوز الداخلة في تركيب الحمض النووي (DNA).

وقدمت الدكتورة وفاء العييد تلك الحالات في مؤتمر الوراثة الذي عقد في مدينة فانكوفر بكندا عام 2011م، وهو أهم مؤتمر عالمي يجمع المختصين بمجال الوراثة، وفي مطلع 2015م أطلق موقع «الوراثة المندلية البشرية»، الذي تشرف عليه جامعة جونز هوبكنز الأمريكية، اسمها على المرض تقديرًا لإسهامها في اكتشافه.

أضف تعليقك

تعليقات  0