قاتل ‫الشهيد تركي العنزي‬ ينتمي إلى تنظيم إرهابي وأن العملية منظمة


تفجرت مفاجأة من العيار الثقيل خلال التحقيقات مع «ع. ش» المتهم في قضية دهس الفرقة الأمنية أثناء الاحتفالات بالأعياد الوطنية امس الأول، حيث كشفت مصادر مطلعة أن «دوافع إرهابية وراء ارتكاب الجريمة».

وذكرت المصادر أن المتهم بدا طبيعياً أثناء التحقيقات التي أجريت معه، مؤكدة أن التحريات أظهرت أنه يعتنق أفكار أحد التنظيمات الإرهابية التي تدعو إلى قلب نظام الحكم في البلاد، وأنه كان يخطط لتنفيذ عمل إجرامي منذ فترة، وانتهز فرصة وجود رجال الأمن في الاحتفالات الوطنية، فأقدم على تنفيذ مخططه.

واستطردت: {تحدث المتهم خلال التحقيق بصورة طبيعية، ولم تبد عليه أي مظاهر للاضطراب النفسي، وشرح بالتفصيل خطوات تنفيذ جريمة دهس رجال الأمن، وكيف خطط لها وبيت النية، ومن ثم حدد مكان التنفيذ وزمانه

أضف تعليقك

تعليقات  0