فضيحة اختراق إلكتروني تعصف بشركة سناب تشات

كشفت شركة "سناب تشات" عن عملية تجسس وسرقة لبيانات موظفي الشركة بعد أن انتحل أحد المخادعين شخصية المدير التنفيذي "إيفان شبيجل".

حيث تلقى فريق حسابات الشركة بريد إلكتروني يوم الجمعة الماضية من المدير التنفيذي "إيفان" يطلب فيه بعض البيانات الخاصة بحسابات الموظفين والرواتب الشهرية، ولم يلاحظوا أن البريد الالكتروني مزيف.

وعبرت الشركة عن خجلها وإحراجها مما حدث وخاصة أن الشركة تولي الكثير من الاهتمام لما يتعلق بحماية البيانات، لكناه أكدت أن خوادم الشركة لم تتعرض لأي عملية اختراق.

وقالت الشركة أن معلومات المستخدمين لم تتعرض لأي اختراق ولم تتأثر بهذه العملية، وإنما بعض الموظفين لديها فقط.

لكن السؤال هو إذا كانت سناب تشات غير قادرة على حماية موظفيها من هكذا عملية استخدم المهاجم فيها أقدم وأبسط حيل الخداع الإلكتروني فهل بإمكانها حماية ملايين المستخدمين لتطبيقها؟

أضف تعليقك

تعليقات  0