«الداخلية»: ضبط مستهتري شارع الغوص المعتدين على رجال الأمن


شددت الإدارة العامة للعلاقات والإعلام الأمني على رفض وزارة الداخلية أي مساس برجال الأمن أو الاستهانة بهم أو الاعتداء عليهم مؤكدة على أنها ستتخذ كل الإجراءات التي من شأنها حفظ هيبة وكرامة رجال الأمن خلال أدائهم المهمات المنوطة بهم.

وذكرت الإدارة ان رجال الأمن ألقوا القبض على أربعة متهمين كانوا مشاركين رئيسيين في حادثة الاستهتار والرعونة التي صاحبت موكب الزفاف كما أن رجال المباحث يعملون حاليا على استدعاء كل من تحوم حولهم شبهة المشاركة في الحادثة للتحقيق معهم في الإدارة العامة للمباحث الجنائية.

وبيّنت الإدارة العامة للعلاقات والإعلام الأمني في توضيح لها على حادثة الاعتداء التي استهدفت بعض رجال الأمن في شارع الغوص أن دورية نجدة رصدت قيام بعض المستهترين ببعض الحركات الاستعراضية في الشارع خلال موكب زفاف متجه إلى صالة أفراح فتعاملت معه غير أن زيادة أعداد المستهترين وتجمهرهم استدعى طلب دوريات إسناد حيث وصل إلى الموقع ما يقارب من 9 دوريات للتعامل مع هذه المجاميع المستهترة وغير المنضبطة.

وأضافت الادارة أن أحد رجال الدوريات المشاركة في ضبط هؤلاء المستهترين تعرض للاعتداء مما استدعى نقله إلى المستشفى لتلقي العلاج. وأن وزارة الداخلية رغم حرصها على بذل أقصى درجات ضبط النفس في تعاملها مع هذه الحوادث الأمنية إلا أن ذلك لا يعني تهاونها في التعاطي مع حالات الاعتداء على رجال الأمن الساهرين على الأمن حيث ألقي القبض على هؤلاء المستهترين وسجلت قضية ضدهم واحيلوا على الجهات المختصة.

وشددت على أن حادثة الاعتداء على رجال الشرطة لن تمر بسهولة وجار اتخاذ أقصى ما ينص عليه القانون في هذا الشأن مع هؤلاء المعتدين، مضيفا أن احترام رجال الأمن مسألة أخلاقية تنبع من ذات الفرد قبل أن تكون موضع تجريم قانوني، ومؤكدا على أن وزارة الداخلية لن تتهاون في حقوق رجالها الذين يؤدون واجبهم في حفظ أمن واستقرار الكويت.

أضف تعليقك

تعليقات  1


مشعل العتبى
كم ضابط اهين وانضرب وماسويتوا شى حتى فلوس المحامى على حسابه هم مطقوق ويدفع فلوس