الإمارات : أفعال إيران لا تظهر أنها تريد أن تكون دولة صديقة


قال وزير الخارجية الإماراتي، الشيخ عبدالله بن زايد، الاثنين، إن أفعال إيران لا تظهر أنها تريد أن تكون دولة صديقة في المنطقة، مشيرا إلى أن بلاده تعمل ضمن الجهود التي يقودها المبعوث الدولي، ستافان دي ميستورا، لحل الأزمة في سوريا.

وأوضح وزير الخارجية الإماراتي خلال مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الألماني: "طالما أن الأزمة في سوريا لم تحل حتى الآن فإن موضوع اللاجئين سوف يشكل ضغطا كبيرا".

وأضاف: "مرت 5 سنوات على العنف في سوريا، وحين بدأ النظام في ضرب شعبه كان عدد السوريين في الإمارات 100 ألف والآن تضاعف العدد بشكل كبير لكننا لا نسميهم لاجئين".

من جانبه، قال وزير الخارجية الألماني، فرانك فالتر شتاينماير، إن بعض الأزمات في الشرق الأوسط لا يمكن حلها بالطرق العسكرية، مشيرا إلى أن عودة المباحثات والعملية السياسية هو أفضل دعم للهدنة في سوريا.

وعن المباحثات السورية في جنيف، أوضح شتاينماير: "لا أرى أن المفاوضات سوف تؤجل مرة ثانية".

أضف تعليقك

تعليقات  0