الخارجية الإيرانية تُرسل رسالة "بأعلى صوت": سوريا ستصبح مستنقعا للسعودية


انتقد مساعد وزير الخارجية الإيراني، حسين أمير عبداللهيان، إعلان السعودية مشاركتها بقوات برية مع التحالف الدولي لمحاربة تنظيم "داعش" في سوريا، قائلا إن سوريا ستُصبح "مستنقعا" للمملكة، ومشددا على دعم إيران للرئيس السوري، بشار الأسد، وعلى عمل دولته لعدم السماح "للإرهابيين" بالإطاحة بحليفها.

إذ قال عبداللهيان: "أقصى ما يمكن للرياض أن تفعله هو إرسال عدد من القوات إلى سوريا في إطار التحالف، لكن سوريا ستكون مستنقعا جديدا للسعودية،" مضيفا: "إننا دعمنا سوريا وشعبها والمعارضة التي تؤمن بالآلية السياسية والرئيس الأسد، كي نرسل هذه الرسالة بصوت عال وهي أن إيران لن تسمح للإرهابيين بإطاحة حليفها،" على حد تعبيره في تصريحات، نقلتها وكالة الأنباء الإيرانية شبه الرسمية "تسنيم".

أضف تعليقك

تعليقات  0