"تفاح إيراني" يربك أسواق المدينة المنورة


تبدأ الجهات المختصة بالمدينة المنورة، خلال الفترة المقبلة، التحقيق مع أحد التجار المستوردين للفاكهة، بعد إدخاله شحنة تفاح إيراني في السوق المركزية للخضار والفاكهة، عبر الإمارات.

وعثرت الجهات المختصة على ألفين و945 كرتونة تفاح إيراني مع أحد الباعة في السوق المركزية للخضار والفاكهة خلال جولة لمراقبين، فيما أكد مدير فرع وزارة التجارة بالمنطقة عبدالرحمن شكر، تسلم إدارته القضية، فأحالت الملف إلى الجمرك طبقًا للاختصاص، وفقًا لما نشرته صحيفة "عكاظ"، الأربعاء (9 مارس 2016).

وطلبت الإمارة من فرع التجارة توضيحات حول الوقعة، خصوصًا أن التفاح الإيراني المضبوط كان ضمن حمولة برادتين، وأن الفرع أحال الأمر إلى الجمارك، خصوصًا أنها وصلت إلى البلاد عبر دولة الإمارات، ومن المنتظر خضوع التاجر المستورد لعقوبات تتراوح بين مصادرة البضاعة والغرامة التي تحددها الأنظمة.

من جانبه، ذكر وكيل أمانة المدينة المنورة المهندس أسامة الحميدي، أنه أثناء مرور مدير السوق المركزي عبدالعزيز الحازمي على المحلات التجارية، اشتبه في كراتين فواكه في أحد المحلات توضح ملصقاتها أنها مستوردة من الصين ومصدرها الإمارات. واستعان مدير السوق بالخبراء والدلالين الذين أكدوا أن البضاعة تفاح إيراني.

وفي الحال تم ضبط الكميات واستدعاء مندوب وزارة التجارة مع أخذ عينات من الفاكهة للتأكد من خلوها من السميات.

المصدر صحفية العاجل الاكترونية

أضف تعليقك

تعليقات  0