محكمة أميركية تغرّم إيران لتورطها بهجمات 11 سبتمبر

قضت محكمة في مدينة نيويورك الأميركية الجمعة بتغريم إيران 10.7 مليارات دولار بدعوى تورطها في هجمات 11 سبتمبر/أيلول 2001. ووفق الحكم فإن الغرامة ستصرف لتعويض أسر ضحايا الهجمات وشركات التأمين المتضررة. وصدر الحكم بعد النظر في دعوى رفعها مدعون أميركيون قدموا فيها أدلة حول "مساعدة طهران للإرهابيين الذين نفذوا الهجمات"،

وفق ما أوردته وكالة الأنباء الإيرانية "تسنيم". وحسب القاضي الذي نطق بالحكم فإن إيران فشلت في دفع التهم الموجهة إليها،

وهي بالتالي تتحمل مسؤولية في تلك الهجمات. وينص الحكم على تغريم طهران 7.5 مليارات دولار لفائدة عائلات الضحايا الذين قضوا في مبنى مركز التجارة الدولية ومبنى وزارة الدفاع، وثلاثة مليارات أخرى لصالح شركات التأمين التي تضررت أيضا، بينما برأ المملكة العربية السعودية من أي علاقة بالأمر.

استخلاص الغرامة وسيكون من الصعوبة استخلاص الغرامة من طرف السلطات الأميركية من دولة أجنبية، إلا أن المدعين سيحاولون الحصول على جزء من الغرامة المقررة باستخدام قانون يتيح الاستفادة من الأرصدة المالية التي جمدتها الحكومة الأميركية والخاصة بالمنظمات التي تصنفها واشنطن إرهابية.

يشار إلى أن هجمات 11 سبتمبر/أيلول 2001 تمت بطائرات جرى تحويل اتجاهها لتصطدم ببرجي مركز التجارة الدولية ومبنى البنتاغون، وهو ما خلف آلاف القتلى والجرحى. المصدر : وكالة الأناضول,الصحافة الأميركية

أضف تعليقك

تعليقات  0