رئيسة البرازيل تهدد بحل الائتلاف الحاكم


هددت رئيسة البرازيل، ديلما روسيف، بالاستغناء عن عدد من شركائها في الائتلاف الحاكم.

وكان نواب حزب الحركة الديمقراطية البرازيلية “بي إم دي بي” شريك روسيف في مؤتمره العام، صوتوا في وقت سابق أمس السبت بالأغلبية لصالح إمكانية حل الائتلاف مع حزب روسيف اليساري.

وقال الحزب المشارك لروسيف إن من المقرر أن لا يتبوأ أحد أعضاء حزب الحركة الديمقراطية أياً من المناصب القيادية في الحكومة خلال الأيام الثلاثين المقبلة.

وأضاف الحزب أنه بعد ثلاثين يوماً ستقرر قيادة الحزب البت في أمر الائتلاف بشأن منصب نائب الرئيس ورئيس الحزب ميشائيل تيمير بصورة نهائية.

وتواجه البرازيل أزمة سياسية واقتصادية طاحنة، حيث تراجع تأييد روسيف إلى ما لا يزيد عن 10 %.

أضف تعليقك

تعليقات  0