«أبو مرزوق» يكشف تفاصيل زيارة وفد «حماس» لمصر


كشف موسى أبو مرزوق نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، تفاصيل زيارة وفد الحركة لمصر، مؤكدًا أن زيارة الوفد لمصر انتهت وأبدي المسؤولون المصريين للوفد كل الحب لفلسطين.

وأضاف أبو مرزوق أن أمن مصر هي أمن لفلسطين، وأن قطاع غزة المتضرر الأكبر من فقدان الأمن في سيناء، ولن يكون القطاع مأوى أو ملجأ لمن يضر بآمن مصر.

وكتب مرسي أبو مرزوق في تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر": "كثرت التكهنات حول زيارة وفد الحركة للقاهرة، فمنهم من وضع شروط ونسبة لمصدر أمني، ومنهم من هدد وفد الحركة بل وطلب منهم البيات ومعهم الأكفان".

وقال: "انتهت زيارتنا لمصر العزيزة ولم نجد من هذه التكهنات شيئا، بل على العكس تماما وجدنا مسؤولين يحملون لفلسطين كل الحب، ولقضايا مصر كامل المسؤولية".

وأضاف: "بوضوح عبرنا عن حرصنا على أمن مصر وعدم التدخل في شئونها الداخلية، وقيامنا بكامل التزاماتنا بحفظ الحدود وعدم إتاحة المجال للعبث بأمنها واستقرارها".

وتابع: "كما أوضحنا أن أمن مصر هو أمن لفلسطين، وأن قطاع غزة المتضرر الأكبر من فقدان الأمن في سيناء، ولن يكون القطاع مأوا أو ملجئا لمن يضر بآمن مصر".

واستطرد أبو مرزوق: "كما أوضحنا سياسة الحركة في الاغتيالات السياسية وإدانتنا لعملية اغتيال المستشار هشام بركات".

واختتم: "أكدنا على دورهم في القضية وحل مشكلات قطاع غزة وفي المقدمة معبررفح، الزيارة لها ما بعدها ونعتقد بأنها فتحت صفحة جديدة وخطاب مودة لأشقائنا في مصر".

أضف تعليقك

تعليقات  0