العقل المدبر لاعتداءات باريس "صلاح عبد السلام" يغادر المستشفى في بروكسل


اقتيد صلاح عبد السلام أحد المشتبه بهم الأساسيين في اعتداءات باريس وأحد شركائه صباح السبت من مستشفى سان بيار في بروكسل حيث كانا يعالجان، كما أعلن رئيس السلطة التنفيذية في مدينة بروكسل على موقعه على تويتر بدون ان يوضح وجهتهما.

وكان الرجلان أصيبا بجروح طفيفة خلال توقيفهما الجمعة. ويفترض ان تستمع الشرطة وقاض للتحقيق إلى إفادتهيما بسرعة.

أضف تعليقك

تعليقات  0