قاتلة المبتعث السعودي «ريان إبراهيم» في أميركا تعترف : قتلته بغرض «السرقة»


كشفت وسائل إعلام عن اعتراف ايبوني فينغال (19 عاماً) المتهمة الثانية بالمشاركة في قتل المبتعث السعودي ريان إبراهيم، في مدينة ويتشتا بولاية كانساس داخل حرم جامعة ويتشتا، وذلك بغرض السرقة.

بحسب صحيفة “الرياض” وحددت السلطات القضائية يوم الاثنين المقبل موعداً لمحاكمة المتهمة بعد اعترافها، إضافة إلى المتهم الرئيسي في القضية وهو شاب اسمه اسياح كوبريدج يبلغ من العمر 23 عاما ووجهت لهما تهمة القتل من الدرجة الأولى.

وكان المبتعث السعودي 24 سنة وهو طالب في المرحلة الجامعية، ويدرس الهندسة الكهربائية، قد عثر على جثته ملقاة في ساحة لانتظار السيارات في منطقة ” فيرمونت تاورز” الأمريكية في ولاية “ويتشيتا” مضرجة في دمائة نتيجة إطلاق أعيرة نارية عليه حيث توفى فيما بعد داخل المستشفي.

أضف تعليقك

تعليقات  0