الحوثيون يعدمون 15 مدنيا في صعدة بعد تفجير سجن


أعدم مسلحو جماعة الحوثيين بشكل جماعي، 15 مدنيًا في منطقة الطلح بمحافظة صعدة معقل الجماعة.

وذكرت مصادر لـ«المصدر أونلاين» اليمني، أن المدنيين هم من الموالين للزعيم القبلي عثمان مجلي، والذي تكنّ له الجماعة العداء الشديد منذ الحروب الستة السابقة التي كانت الجماعة طرفًا فيها ضد القوات الحكومية.

وقال قريب لأحد الذين أُعدموا بأن الحوثيين كانوا يحتجزون 15 مدنيًا من بينهم قريبه، في سجن بأحد المنازل منذ فترة.

وأضاف «اليوم طوق المسلحون السجن بالديناميت والمدنيين المحتجزين كانوا ما يزالون فيه، وبعد لحظات كان المنزل يتطاير في الهواء بمن فيهم المحتجزين الـ15».

وقال أن الجماعة سلمت سبع جثث من المحتجزين لذويهم فيما تزال ثمان منها مجهولة وأضاف «إن ما أقدم عليه الحوثيون من إعدام جماعي وبدم بارد، يجعل الجماعة ضمن الجماعات الإرهابية بحق المدنيين، وطالب المنظمات الحقوقية لإدانة العمل الإجرامي»، وقال «إن المدنيين لم يخضعوا للمحاكمة».

أضف تعليقك

تعليقات  0