«إندونيسيا» تتهم خفر السواحل الصيني بانتهاك مياهها الإقليمية


اتهمت الحكومة الإندونيسية قوات حرس السواحل الصيني، بانتهاك مياهها الإقليمية بالقرب من منطقة متنازع عليها بين البلدين في بحر الصين الجنوبي.

وقالت وزيرة الخارجية الإندونيسي ريتينو مارسودي، خلال مؤتمر صحفي عقدته اليوم الاثنين، في العاصمة جاكرتا، إن بلادها تقدمت باحتجاج رسمي إلى الحكومة الصينية، بعد دخول سفينة تابعه لحرس السواحل الصيني المياه الإقليمية لإندونيسيا قرب منطقة متنازع عليها في بحر الصين الجنوبي مطلع هذا الأسبوع.

والتقت مارسودي مع ممثلي السفارة الصينية في جاكرتا وأبلغتهم استنكار بلادها لدخول سفينة صيد صينية برفقه سفينة تابعه لخفر السواحل في المنطقة المتنازع عليها شمال بحر ناتونا.

وأكدت مارسودي، أنها نقلت احتجاج إندونيسيا الشديد على اختراق مياهها الإقليمية من قبل خفر السواحل الصينية وانتهاك حقوقها السيادية.

وتشهد منطقة بحر الصين الجنوبي توترا ملحوظا في الآونة الأخيرة؛ بسبب محاولات الصين بسط سيطرتها على مساحات واسعة منه، بينما تحاول الولايات المتحدة تشكيل تحالف مناوئ لبكين من دول المنطقة بهدف إحباط مخطط الهيمنة الصيني.

أضف تعليقك

تعليقات  0