أمين عام «حزب الله» الإرهابي: من حقنا ضرب أى هدف فى فلسطين المحتلة يمكن أن يردع العدو!


قال الأمين العام لـ “حزب الله” الإرهابي إنه “من حقنا ضرب أى هدف فى فلسطين المحتلة يمكن أن يردع العدو” فى إشارة إلى قوات الاحتلال الإسرائيلية بما فيها المفاعلات النووية”.

وأضاف “نصر الله” خلال حوار تلفزيونى: “نحن لدينا لائحة كاملة بالمصانع والمخازن والمراكز الإسرائيلية وإحداثياتها الدقيقة مع الامكانات المتوفرة”.

وأكد زعيم الحزب الإرهابي “أن أى حرب على لبنان سنخوضها بلا سقف ولا حدود ولا خطوط حمراء مضيفًا: ” إذا قام الاحتلال الإسرائيلى بتدمير بنيتنا التحتية فحقنا ضرب أي هدف يمكن أن يردع العدو”.

ولفت الى ان روسيا وايران والقيادة السورية تريد حلاً سياسياً في سوريا والأميركيون باتوا يبحثون عن البديل ولاسيما بعد اعترافهم بخطئهم في ليبيا مبينا ان القرار الروسي في المجيء الى سوريا نوقش على مدى أشهر مع القيادتين السورية والايرانية وكنا على اطلاع.

وزعم ان بشار الأسد لا يمثل شخصه بل تياراً عريضاً في سوريا وحلفاؤه لن يقبلوا بترحيله والحل هو بالوصول الى تسوية ما وليس عبر الالغاء والاقصاء.

أضف تعليقك

تعليقات  0