مجهولون يطلقون النار في جامعة ولاية جورجيا الأمريكية

أصيب شخصان في حادث إطلاق نار بجامعة ولاية جورجيا الأمريكية، وفقًا لوسائل الإعلام المحلية.

وقالت شبكة تليفزيون «دبليو إس بي تي في»، إن الهجوم وقع في وقت متأخر من مساء الإثنين، وأدى إلى إصابة شخصين أحدهما جراحه خطيرة، بينما ألقت الشرطة الأمريكية القبض على مطلق النار.

وأكدت الشرطة أن الضحية الثانية قفزت من السياج بعد الهجوم، ونجحت في الوصول إلى مقر شرطة الحرم الجامعي. وأعلنت قناة «فوكس» الإخبارية أن التحقيقات الأولية تشير إلى أن خلافًا على صفقة مخدرات كانت الدافع الرئيسي وراء إطلاق النار داخل الجامعة.

وأظهرت صور بثتها وسائل إعلام أمريكية من موقع الحادث تجمهر عدد كبير من الطلاب في شرفات مبنى يطل على مسرح الجريمة، فيما ظهر رجال الشرطة وهم يقتادون شخصًا يرتدي زيًّا رياضيًّا وهو مكبل اليدين، ويعتقد أنه مطلق النار.

وقال الطالب كاميرون بايرز، إنه كان عائدًا إلى السكن الجامعي، بعد انتهاء اليوم الدراسي عندما سمع دوي الرصاص، وشاهد رجال الشرطة وهم يهرولون إلى مكان إطلاق النار، لكنه لا يعلم إذا ما كان الحادث قد أسفر عن وقوع قتلى أو مصابين أم لا.

والمعروف أن جامعة جورجيا شهدت العديد من الحوادث الجنائية، خلال الأشهر الماضية كان آخرها قبل أسبوعين عندما تعرض بعض الطلاب للسرقة تحت تهديد السلاح في نفس موقع إطلاق النار.

وفي يناير الماضي وقع حادث سطو مسلح داخل مبنى مكتبة الحرم الجامعي، وفي ديسمبر الماضي تعرض أحد موظفي الجامعة لحادث سطو مسلح على مقربة من مبنى قاعة الطعام في الجامعة.

أضف تعليقك

تعليقات  0