روسيا: على تركيا التخلي عن فكرة إقامة مناطقة آمنة بسوريا


أعلنت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا اليوم أن على تركيا التخلى عن فكرة إقامة “مناطق آمنة” فى أراضى سوريا.

ونقلت قناة (روسيا اليوم) عن زاخاروفا قولها – خلال مؤتمر صحفى – إن “رئيس الحكومة التركية (أحمد داوود أوغلو) حاول فى إطار رده على نتائج قمة (الاتحاد الأوروبى – تركيا) تمرير مبادرات أنقرة القابلة لمختلف التفسيرات، التى تخص إقامة ما يسمى بمناطق آمنة على أراضى الدولة السورية ذات السيادة”.

وأشارت زاخاروفا إلى أن داوود أوغلو قدم هذه الفكرة كقضية محسومة وكجزء بالغ الأهمية من الجهود الجماعية الرامية إلى تحقيق حل قابل للحياة وطويل الأمد لأزمة اللجوء .

وشددت زاخاروفا على أن إقامة هذه المناطق لم تكن أبدا جزءا من الجهود الدولية الرامية إلى حل قضية الهجرة، مضيفة أن القيادة التركية يتعين عليها ترك محاولات طرح هذه المبادرة، لا سيما وإنها لا تحظى بموافقة من قبل الحكومة الشرعية فى سوريا ومجلس الأمن للأمم المتحدة .

وعن مكافحة المنظمات الإرهابية، قالت المتحدث الروسية إن الإرهاب يمثل تحديا للعالم بأسره، بما فى ذلك لروسيا ودول الناتو، وأضافت أنه على الرغم من وجود عدد كبير من الهياكل الدولية المكلفة بهذه المهمة إلا أنها “غير فعالة”، وذلك لأن بعض الدول تحاصر عملها، منوهة بأن الناتو لا يزال يرفض تنسيق جهوده مع روسيا فى مجال مكافحة الإرهاب.

أضف تعليقك

تعليقات  0