"مجلس المقاومة" يدعو لإحالة ملف إيران الحقوقي إلى مجلس الأمن


رحب المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية بمصادقة مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، ليلة الأربعاء (23 مارس 2016)، على تمديد جدول أعمال المقرر المعني بواقع حقوق الإنسان في إيران لمدة سنة أخرى.

وقالت المقاومة الإيرانية، في بيان للمجلس، الجمعة (25 مارس 2016)، إن هذه المصادقة هي الطريق الوحيد للتصدي لنظام الملالي في طهران، الذي يقع في مقدمة منتهكي حقوق الإنسان في العالم وسجل في ملفه 120 ألف إعدام سياسي.

ودعت المقاومة مجلس حقوق الإنسان إلى إحالة ملف جرائم نظام الملالي إلى مجلس الأمن وتقديم آمري ومنفذي جرائمه غير الإنسانية أمام العدالة.

جدير بالذكر أن مجلس حقوق الإنسان الأممي صادق على القرار رغم محاولات واسعة من قبل النظام الإيراني وعدد من الدول المنتهكة لحقوق الإنسان لمنع تبنيه رسميا.

وأبدى المجلس أسفه من عدم تعاون النظام الإيراني مع طلبات مجلس حقوق الإنسان والجمعية العامة للأمم المتحدة، وعبر عن "القلق البالغ" إزاء الواقع الحقوقي في إيران، مطالبا نظام الملالي بإفساح المجال له لزيارة البلد وتوفير جميع المعلومات الضرورية لتحقيق جدول أعماله.

أضف تعليقك

تعليقات  0