وزير خارجية البحرين : جادون في مواجهة إيران.. و«رعد الشمال» رسالة


كشف وزير خارجية البحرين، الشيخ خالد بن أحمد آل خليفة، عن إرسال إيران رسالة إلى القادة الخليجيين، من خلال سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد، تعبر فيها عن رغبتها في فتح حوار معها.

جاء ذلك في سياق مقابلة مع برنامج «نقطة نظام»، الذي تبثه قناة «العربية» غدا الجمعة.

وقال الشيخ خالد آل خليفة أن «مسؤولاً إيرانياً رفيعاً زار الكويت أخيراً وطلب فتح صفحة جديدة مع دول الخليج، وقد أبلغ أمير الكويت قادة دول مجلس التعاون رسالة من إيران تتضمن رغبتها في إجراء حوار معنا، ونحن غير رافضين لذلك، لكن المرشد الإيراني أدلى بتصريح ضد مملكة البحرين، كذلك أحد قادة المنظمات الإيرانية طالب بعودة البحرين إلى إيران في سياق تصريح مستفز». و

في الإطار الإقليمي أوضح الوزير البحريني إن «إيران جارتنا، ونحن متعايشون معها منذ عصور مهما حصلت من تحولات فيها، لكن هناك مشكلات سببها السياسة الخارجية الإيرانية التي تمس بسيادة دول الخليج العربي، وأبرزها احتلال الجزر الإماراتية».

ودعا الشيخ خالد آل خليفة إيران التي غيرت سياستها مع العالم أن تغير سياستها مع العالم العربي قائلاً «إيران غيرت سياستها الخارجية تجاه العالم، ولم تغير سياستها مع جيرانها العرب والمسلمين، وعليه من باب أولى أنه يجب أن تغير سياستها الخارجية تجاه دول المنطقة وتوقف دعمها للمنظمات التي تتبعها مثل حزب الله وغيره وتوقف تهريب الأسلحة، وتدريب أتباعها، وإبلاغنا بالخطوات التي تقوم بها».

وعن دوافع قطع مملكة البحرين العلاقات مع إيران وأهدافها شدد على أن بلاده «تريد إرسال رسالة لإيران وأتباعها أننا جادون في مواجهتهم، ولا نتردد في الدفاع عن دولنا، وشعوبنا، ومصالحنا وإخواننا في المنطقة».

وأضاف وزير خارجية البحرين، «لم نتكلم عن إيران كما تكلمت عنا بسوء في السنوات السابقة، ولم يكن لدينا من خيار سوى قطع العلاقات. نحن الآن جادون بمواجهة إيران وأتباعها بالمنطقة، ولا نتردد بالدفاع عن دولنا شعوبنا، ومصالحنا، وعن إخواننا في المنطقة، وإن رعد الشمال رسالة لكل من يظن بما في ذلك إيران أنه يمكن أن يضر بالمنطقة».

أضف تعليقك

تعليقات  0