الرياض وواشنطن تصنفان أربعة أفراد وكيانين كداعمين للأنشطة الإرهابية


صنفت المملكة العربية السعودية، والولايات المتحدة الأميركية، شبكات لجمع الأموال لغرض دعم أنشطة إرهابية. وذكرت وكالة الأنباء السعودية الرسمية (واس) اليوم الخميس أن الإجراء يستهدف ستة أسماء لأفراد وكيانات تجمع الأموال دعمًا لمنظمة «عسكر طيبة»، مشيرة إلى أن المملكة والولايات المتحدة الأميركية تقومان باتخاذ إجراء مشترك لتعطيل شبكات جمع أموال من خلال فرض جزاءات على أربعة أفراد وكيانين وهم كل من (جيمس ماكلينتوك، جمعية الرحمة الخيرية، عبد العزيز نورستاني، جمعية المدرسة العصرية، نافييد قمر و محمد اعجاز سفاريش) وفقاً للأمر التنفيذي رقم 13224 الذي يستهدف الإرهابيين ومن يدعمهم والأعمال الإرهابية.

ونتيجة للإجراء الذي تم اتخاذه اليوم، تم تجميد أي ممتلكات تخص هؤلاء الأفراد المصنفين أو الكيانات وتقع تحت سلطة القضاء الأميركية، وكذلك تصنف المملكة العربية السعودية هؤلاء الأفراد والكيانات وفقاً لنظام جرائم الإرهاب وتمويله وبموجب المرسوم الملكي أ/ 44، ويتبع ذلك تجميد أي أصول لتلك الأسماء في المملكة ويحظر على المواطنين السعوديين التعامل معها.

أضف تعليقك

تعليقات  0