الرئيس الامريكي يدعو روسيا لتقليص أسلحتها النووية


دعا الرئيس الامريكي باراك أوباما اليوم الخميس روسيا لمواصلة تقليص مخزونها من الاسلحة النووية وذلك عشية بدء أعمال القمة الدولية الرابعة للأمن النووي في واشنطن. وقال الرئيس أوباما في مقال نشرته صحيفة (واشنطن بوست) الأمريكية "إنني أول من يعترف أن لدينا عملا لم ينجز بعد" مضيفا "أن الولايات المتحدة لديها التزامات لابد من الوفاء بها سيما أننا وروسيا نمتلك 90 في المئة من الرؤوس الحربية النووية في العالم".

وأكد أن أمن العالم يحتم على الدول النووية ومنها الولايات المتحدة التصديق على معاهدة الحظر الشامل للتجارب النووية (سي تي بي تي) والتوصل إلى معاهدة جديدة تنهي انتاج المواد الانشطارية للأسلحة النووية مرة واحدة وإلى الأبد".

كما طالب أوباما المجتمع الدولي بالتصدي للاستفزازات التي تقوم بها كوريا الشمالية في ظل تكرار اجرائها اختبارات لصواريخ نووية. وقال إن الولايات المتحدة ستواصل العمل مع الحلفاء لنزع السلاح النووي من شبه الجزيرة الكورية بالطرق السلمية. من جهته قال البيت الابيض الامريكي إنه رغم غياب كوريا الشمالية عن القمة إلا أن الرئيس أوباما التقى قادة كوريا الجنوبية واليابان والصين لبحث تلك المسألة.

وتنطلق اليوم قمة الأمن النووي برئاسة الرئيس باراك أوباما لبحث سبل تعزيز إجراءات الأمن للمواد النووية ومنع وقوعها في أيدي الإرهابيين وذلك بمشاركة قادة أكثر من 50 دولة ومنظمة. وتشارك ست دول عربية في أعمال القمة هي السعودية والإمارات والأردن ومصر والمغرب والجزائر.

أضف تعليقك

تعليقات  0