سعودي متهم بتزويرالجنسية الكويتية: من زور والدي ولست أنا


اعترف أحد المتهمين في قضايا تزوير الجنسية أمام المحكمة أنه ليس كويتياً بالأصل، وإنما تم تزوير اسمه ليصبح ابناً لمواطن آخر.

وقام القاضي بتجديد حبس مواطن متهم بتلقي رشوة بهدف تزوير الجنسية الكويتية لمتهم، وشخص آخر اعترف أمام القاضي بأنه ليس كويتياً.

وأوضحت المصادر أن تفاصيل هذه القضية بدأت بعد مراجعة المتهم الثاني لمدير الجنسية الجوازات اللواء الشيخ مازن الجراح ليطلب منه إضافة اسمه إلى كشوف الجنسية لوالده «المضاف عليه»، ولكن الجراح سأله: كم عمرك؟ وأجاب المتهم بأنه يبلغ 18 من العمر، إلا أن الجراح أحاله إلى «تقدير السن»، وتبين أن عمره الحقيقي 30 عاماً، فتم ضبطه، وبعد ذلك تم ضبط المتهم الأول، أما المتهم الثالث المتهم بالتزوير أيضا فتبين أنه «هارب».

وخلال جلسة المداولة التي تنظر تجديد الحبس سأل القاضي المتهم الأول عن تهمة تلقي رشوة من آخرين لتزوير الجنسية الكويتية؛ لتكون مطابقة للأصل على خلاف الحقيقة، فأجاب المتهم: لا.

وسأل القاضي المتهم الثاني: هل أنت كويتي أم مزور للجنسية الكويتية؟ المتهم: انا لست كويتياً بالأصل، ولكن تم الاتفاق مع والدي وآخر أن أحصل على الجنسية الكويتية، ولكن لا أعرف ما التفاصيل، ولا أعلم بما تم وليس لي ذنب بما حصل، وأنكر اتهامي بالتزوير.

القاضي: كم المبلغ الذي تم تقاضيه نتيجة هذا التزوير؟

المتهم: لا أعرف إن كان هناك مبلغ أم لا.

القاضي: انت انتحلت صفة شخصية أخرى؟

المتهم: غير صحيح.

القاضي: انت كويتي أم سعودي؟

المتهم: انا سعودي.

كما سأل القاضي المتهم الأول في القضية والمتهم بالرشوة: انت ساعدت السعودي في التزوير؟

المتهم: غير صحيح.

القاضي: لماذا أسند لك هذا الاإتهام؟

المتهم : لا أعلم، وكل ما في الأمر ان لدي وكالة من والد المتهم الثاني وأقوم بإنهاء الإجراءات المتعلقة فيه بالجنسية والجوازات فقط.

أضف تعليقك

تعليقات  0