قتلى مدنيون بهجوم انتحاري شمال كابل


قتل عدد من المدنيين وأصيب نحو 20 آخرون، الثلاثاء، عندما طاردت الشرطة انتحاريا كان بصدد مهاجمة مركز شرطة شمال العاصمة الأفغانية كابل.

وقال وحيد صديقي الناطق باسم حاكم منطقة بروان لوكالة "فرانس برس": "إن الانتحاري كان على دراجة نارية وفجر نفسه بالقرب من عيادة في منطقة سياغرد التي تبعد 60 كلم شمال غرب كابل".

لكن قائد شرطة الولاية محمد زمان ماموزاي أكد أن ستة مدنيين قتلوا وجرح 22 آخرون.

وقال: "تلقينا معلومات تفيد بأن الانتحاري كان على وشك الوصول وينوي مهاجمة مركز للشرطة.

قمنا بمطاردته وفجر نفسه بالقرب من مدرسة وعيادة". ولم تتبن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم حتى الآن، لكن حركة طالبان المتطرفة تنشط في هذه المنطقة وتستهدف الشرطة باستمرار.

أضف تعليقك

تعليقات  0