إيران تعلن إرسال لواء من «القوات الخاصة» في جيشها النظامي إلى سوريا


أعلنت إيران أمس إرسال لواء من «القوات الخاصة» في جيشها النظامي إلى سوريا، في أول إقرار من نوعه، بعدما كانت تكتفي سابقاً بالقول إن ليس لديها سوى «مستشارين» يساعدون الجيش السوري.

وأعلن معاون التنسيق والعمليات في القوة البرية التابعة للجيش الإيراني علي آراستة أن اللواء 65 الخاص بالقوات الخاصة في الجيش الإيراني، «استقر» في الأراضي السورية لتقديم الاستشارات العسكرية للجيش النظامي.

وهذه هي المرة الأولي التي يُعلن فيها إرسال عناصر من الجيش الإيراني ومن «القوات الخاصة الممتازة» إلى سوريا، حيث اقتصرت الإعلانات الرسمية في السابق على الحديث عن «مستشارين» من قوات الحرس الثوري (وتحديداً «فيلق

القدس» بقيادة قاسم سليماني). وقال آراستة إن إرسال الوحدات العسكرية لن يقتصر علي لواء القوات الخاصة وانما سيتم دعمها بوحدات أخري مثل اللواء 23، مشيراً إلي أن هذه الوحدات ستُجهّز بطائرات من دون طيّار تُطلق باليد.

وليس واضحاً ما إذا كان اللواء الذي أُرسل فعلاً إلي سورية مجهزاً بهذه الطائرات أم لا. ولفتت وكالة «رويترز» إلى أن آراستة قال الشهر الماضي إن إيران قد تقرر في وقت ما استخدام قوات خاصة وقناصة من قواتها المسلحة كمستشارين عسكريين في العراق وسورية.وحتى الآن كان معظم الإيرانيين المشاركين في الحرب السورية من وحدات الحرس الثوري.

ويُعتقد أن إيران أرسلت مئات منهم كمستشارين عسكريين. ولفتت «رويترز» أيضاً إلى أن ارتفاع عدد القتلى بين الإيرانيين منذ أكتوبر الماضي «يشير إلى أن القوات الإيرانية تقوم بدور أكبر في النزاع» السوري.

أضف تعليقك

تعليقات  0