البشير: سأتخلى عن السطة بحلول 2020 ..وأتحدى «الجنائية الدولية» أن تعتقلني


أكد الرئيس السوداني عمر البشير أنه سيتخلى عن الحكم بحلول عام 2020، مشيرا إلى أنه «لن يترشح للرئاسة مرة أخرى، وسيفسح المجال لرئيس جديد بعد هذا التاريخ». وقال البشير، اليوم الأربعاء، «إنه غير قلق من الاتهامات التي وجهتها له محكمة الجنايات الدولية، بارتكاب جرائم حرب وإبادة جماعية في إقليم دارفور»، موضحا أن «مذكرة الاتهام خلقت له شعبية كبيرة وسط السودانيين، وأنها كانت سببا في فوزه في الانتخابات التي جرت العام الماضي».

وأشار الرئيس السوداني في حديث لـ«بي بي سي» إلى أن «الجماهير الغفيرة التي استقبلته، خلال زيارته مؤخرا لدارفور، خير دليل على أنه لم يظلم سكان الإقليم وأنهم يحبونه».

وأوضح أن مذكرة الاتهام لم تؤثر على عمله كرئيس للبلاد، وأنه زار عددا من الدول، منها الصين وجنوب أفريقيا واندونسيا، وأنه يتحدى المحكمة في أن تقبض عليه».

أضف تعليقك

تعليقات  0