اللواء الجراح: «سحب الجنسية» يطول قياديين ومتقاعدين.. حصلوا عليها بطرق غير قانونية


أعلن وكيل وزارة الداخلية المساعد لشؤون الجنسية والجوازات الشيخ مازن الجراح أنه يراجع شخصيا جميع المعلومات والتحريات بشأن قياديين في الدولة ومتقاعدين بينهم ضباط ومتنفذين تمهيدا لاتخاذ الاجراءات القانونية بحقهم وتوجيه تهم متعلقة بالتزوير في الحصول على شرف الجنسية الكويتية.

ووفقا لـ «صحيفة الأنباء» قال أنه سيرفع كتابا الى اللجنة العليا للجنسية لاتخاذ قرار نهائي يتضمن سحب الجنسيات من جميع هؤلاء القياديين والمتقاعدين والمتنفذين على ان يحيل امرهم الى النيابة العامة تمهيدا لاتخاذ ما يلزم نحو احالتهم الى القضاء.

وأوضح أن: هؤلاء المزورون خصوصا المتقاعدين يحصلون على أموال غير مستحقة من التأمينات الاجتماعية بموجب أنهم كويتيون، وبالتالي سيتم اتخاذ الاجراءات القانونية لتجميد أرصدتهم لحين حسم الأمر قضائيا في هذه الجزئيات، كما سيتم مخاطبة «التربية» لفصل أبناء المزورين للجنسية الكويتية من المدارس الحكومية و«الإسكان» لسحب قسائم حصلوا عليها ومضى بالقول: هناك 3 أشخاص بالغين تم عرضهم على النيابة التي أمرت باستمرار حبسهم حصلوا على الجنسية الكويتية بالتزوير هم من أحيلوا إلى النيابة.

وجدد الجراح التأكيد على جاهزيته في إجراء مناظرة مع أي من كان بشأن موضوع سحب الجناسي، مؤكدا على أن سحب الجناسي من أشخاص وموضوعهم أمام القضاء حاليا تم بشكل قانوني تماما وهناك أدلة يقينية على التزوير والتلاعب بالنسبة لهؤلاء وبالنسبة لمن سوف يأتيهم الدور.

وأكد الشيخ مازن الجراح أنه ليست لديه خطوط حمراء بالنسبة لأشخاص بعينهم يحصلون على الجنسية، مؤكدا ايضا على انه ماض إلى أبعد مدى في قضية الحصول على الجنسية بطريق التزوير وقد يصل الأمر إلى مشتغلين في السياسة أو اذا ثبت التزوير يقينا.

أضف تعليقك

تعليقات  0