إحالة متلاعبين في البصة بـ"التربية" إلى النيابة


قررت وزارة التربية إحالة المتلاعبين في أجهزة إثبات الحضور والانصراف «البصمة» بإدارة التوريدات والمخازن في صبحان إلى النيابة العامة، التي طلبت حضور أحد الموظفين المختصين بإدارة الشؤون الإدارية برفقة كشوف الحضور والانصراف المأخوذة من جهاز البصمة المشار إليه إلى أقرب جلسة تحقيق.

وكان أحد الموظفين في إدارة التوريدات والمخازن ناب عن زميله في البصمة لإثبات حضوره وانصرافة طوال 20 يوماً، وتحديداً خلال الفترة من 10 يناير إلى 2 فبراير الفائتين، وأكد مدير نيابتي العاصمة وسوق المال عبد الله العصيمي إنه سيتم سؤال موظف الشؤون الإدارية عما إذا كانت البصمة الثابتة في الجهاز والصورة الشخصية المثبتة قرين كل بصمة تعود لصاحبها ومأخوذة من بصمة يده الصحيحة، ومرفق بكل بصمة صورته الفوتوغرافية من عدمه.

أضف تعليقك

تعليقات  0