«داعش» يخطف 300 عامل ويخسر أبرز معابره إلى تركيا


خطف اكثر من 300 موظف يعملون في شركة اسمنت شمال شرق دمشق على يد تنظيم داعش الذي خسر اليوم ابرز معابره في شمال سوريا نحو تركيا، اثر سيطرة فصائل اسلامية ومقاتلة عليه، وفقا لوكالة الانباء الفرنسية وافادت وكالة الانباء السورية الرسمية “سانا” الخميس بأن “مجموعات ارهابية تابعة لتنظيم داعش الارهابي خطفت أكثر من 300 من عمال ومقاولي شركة اسمنت البادية” في مدينة الضمير في ريف دمشق.

ونقلت عن مصدر في وزارة الصناعة السورية قوله ان ادارة الشركة “لم تتمكن حتى الان من التواصل مع أي من المخطوفين.

ويتزامن هجوم التنظيم في ريف دمشق مع تلقيه خسائر ميدانية اخرها الخميس في محافظة حلب (شمال).

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن: “سيطرت فصائل مقاتلة واسلامية اليوم على معبر الراعي” في البلدة الحدودية مع تركيا الذي كان تحت سيطرة الجهاديين بعد “يومين من الاشتباكات العنيفة”.

أضف تعليقك

تعليقات  0