فريق كويتي محترف للدراجات الهوائية يشارك بسباق دولي كلاسيكي باسبانيا غدا



 يشارك فريق كويتي محترف للدراجات الهوائية في السباق الكلاسيكي الشهير (كلاسيكا برمابيرا) الذي يقام في اسبانيا غدا الاحد بمشاركة 20 فريقا محترفا من مختلف الدول الاوروبية.

وقال مؤسس الفريق عبدالله الشمري في اتصال هاتفي مع وكالة الانباء الكويتية (كونا) اليوم السبت ان الفريق الذي يتكون من 15 لاعبا ويحمل اسم (ماسي- كويت سايكلينغ بروجكت) وصل الى مدينة (برشلونة) الاسبانية حيث سينتقل منها الى مدينة (بلباو) الباسكية شمالا لتمثيل دولة الكويت في السباق الشهير.

واعرب عن فخره بمشاركته واعضاء الفريق بمثل هذا السباق الدولي متمنيا ان يحقق الفريق نتائج ايجابية ومشرفة تضاف الى سجله وترفع اسم الكويت عاليا في المحافل الدولية. وقال الشمري ان السباق يعد فرصة لجميع اللاعبين للاحتكاك مع لاعبين محترفين واكتساب الخبرة اللازمة لتعزيز مهاراتهم البدنية والفنية.

واوضح ان الفريق الكويتي يضم 15 لاعبا محترفا من جنسيات مختلفة بينهم ستة لاعبين من الكويت وثلاثة من اسبانيا واثنان من انجلترا اضافة الى لاعب واحد من كل من بلجيكا والمانيا وصربيا وكولومبيا. واضاف ان كل الفرق المحترفة العالمية ستشارك في السباق وذلك لعرض اسماء الجهات والشركات الداعمة والراعية لها وكذلك اتاحة الفرصة للمتخصصين والمهتمين برياضة الدراجات الاطلاع على الفرق ومراحل السباقات التي ستشارك فيها الفرق

. ولفت الشمري في هذا السياق الى انه سيجري تقديم الفريق الكويتي والرعاة الرسميين له في برشلونة يوم الثلاثاء المقبل بحضور ممثلين عن السفارة الكويتية ورئيس اتحاد الدراجات في اقليم (كتالونيا) الاسباني وعضو مجلس ادارة الاتحاد الاماراتي للدراجات محمد محراب اضافة الى العديد من الشخصيات المهتمة.

يذكر ان الفريق الكويتي المحترف شارك في بطولة طواف الجزائر في شهر مارس الماضي وحقق الفوز بالقميص الابيض في احدى مراحل السباق وكذلك العديد من السباقات الكلاسيكية التي تعد ذات طابع سباق اليوم الواحد. ومن المقرر ان ينضم الى الفريق اللاعبان الكويتيان عبدالهادي العجمي وعلي المسلم للمشاركة في سباق اذربيجان الدولي الذي سيقام في مطلع شهر مايو وكذلك في سباق طواف ايران الدولي في منتصف الشهر ذاته.

يذكر ان السباق (كلاسيكا برمابيرا) بنسخته ال62 يقام على مسافة 5ر171 كيلومترا في اقليم (الباسك) على ان ينطلق وينتهي في بلدية (أموريبيتا) بالاقليم شمالي البلاد. (النهاية) ه

أضف تعليقك

تعليقات  0