الوزير أبل: توقيع عقد تنفيذ البنية التحتية الرئيسية لمدينة جنوب المطلاع.. 24 أبريل


قال الوزير ابل ان "توقيع عقد تنفيذ البنية التحتية الرئيسية لمدينة جنوب المطلاع سيكون في 24 أبريل الجاري" موضحا ان مساحة المدينة 100 كيلو متر مربع وستضم 30 ألف قسيمة موزعة على 12 ضاحية سكنية كل ضاحية منها ستحتوي تقريبا 2400 وحدة سكنية.

واضاف ان (جنوب المطلاع) "ستكون مختلفة بدءا من حجم الارتدادات لكل قسيمة عن الشارع اذ ستصل إلى 9 أمتار كما ستضم المدينة شبكة مشاة كاملة لممارسة الرياضة".

وذكر ان المدينة ستكون مكتملة الخدمات وستضم مستشفيات والخدمات الرئيسية وشارعا تجاريا رئيسيا "الذي سيكون من أطول الشوارع بالكويت" إضافة إلى الشوارع التجارية الفرعية الأخرى مشيرا الى اعادة تصميم مركز الضاحية ليؤدي دورا اجتماعيا ويتيح للمتسوق الجلوس والتعارف بين أهل المنطقة "فجميع احتياجات أهل المدينة مدروسة بشكل دقيق".

واوضح ان البنية التحتية لمدينة (جنوب المطلاع) ستتضمن ثلاث عقود وهي العقد الرئيسي للبنية التحتية الذي سيوقع أبريل الجاري وبعده سيتم توقيع عقد البنية التحتية الفرعية لعدد 18 ألف وحدة سكنية أو قسيمة وبعدها عقد البنية التحتية الفرعية لعدد 12 ألف وحدة "وستكون المدينة مشروعا عالميا". واكد ان المؤسسة العامة للرعاية السكنية "لا تزال تمضي وفقا للجدول الزمني للمخطط وسيستلم المواطن رخصة البناء في نهاية عام 2018 أو بداية عام 2019 على أبعد تقدير".

وبين ابل خلال اللقاء "ان الوضع المالي الحالي للدولة لن يؤثر على مشروع مدينة جنوب المطلاع تحديدا ونحن ماضون في خطتنا وفقا للجدول الزمني المقرر لها وسننتهي من توفير 60 ألف وحدة سكنية إن شاء الله في غضون 5 سنوات كما هو مقرر".

ونفى الوزير وجود اي خلاف حكومي حول مشروع جنوب (سعد العبد الله) "إنما هناك معوقات تم التعامل معها بشكل سريع حيث كلف مجلس الوزراء لجنة الخدمات العامة الوزارية بالتعامل مع تلك العوائق وإزالتها وهناك قرار صادر من مجلس الوزراء بتكليف هيئة الصناعة لإزالة الإطارات أما المزارع فتعمل البلدية على إيجاد بدائل لأصحابها".

واشار الى تشكيل المؤسسة العامة للرعاية السكنية وبنك الائتمان لجنة مشتركة "لمعالجة قانون (2/2011) وقمنا بتسهيل قرض 70 ألف دينار للكويتية والأرملة والتي لها أبناء غير كويتيين".

وذكر ان الحكومة تتعاون بشكل كامل مع مجلس الأمة "فنحن نعمل بروح الفريق الواحد يجمعنا هدف واحد وهو حل القضية الإسكانية" موجها خالص الشكر لرئيس مجلس الامة مرزوق على الغانم وجميع النواب.

أضف تعليقك

تعليقات  0