وزير الخارجية اليمني: حالة من التفاؤل تسود الشعب اليمني بنجاح مفاوضات السلام بالكويت


أعرب نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية اليمني الدكتور عبدالملك المخلافي عن تفاؤله بنجاح مفاوضات السلام بين طرفي النزاع في اليمن والتي تستضيفها دولة الكويت في 18 ابريل الجاري برعاية الامم المتحدة نظرا لما يتمتع به سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الصباح من حكمة وعقلانية أكسبته القبول والاحترام اقليميا ودوليا.

وقال المخلافي في تصريح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) ان الشعب اليمني تسوده حالة من الارتياح والتفاؤل لثقته في قدرة دولة الكويت على لم شمل الاطراف اليمنية المتنازعة على طاولة المفاوضات للتوصل الى حل سلمي على غرار نجاح مبادراتها السابقة.

واشار في هذا السياق الى دور الكويت الايجابي في الأحداث التاريخية المهمة التي مرت باليمن مثل الحرب اليمنية عام 1979 ودعوتها الى عقد اجتماع قمة يمنية بين الرئيسين آنذاك عبدالفتاح إسماعيل وعلي صالح اسفر عن انهاء الصراع اليمني واستكمال الوحدة اليمنية التي تحققت في مايو 1990.

وذكر ان مبادرة الكويت لاستضافة جولة جديدة من المفاوضات اليمنية تعد امتدادا لمواقفها المشرفة الداعمة لليمن سياسيا واقتصاديا منذ أكثر من نصف قرن قدمت خلالها الكثير من المساعدات الطبية والتعليمية وغيرها والتي لا تزال محل تقدير وعرفان من الشعب اليمني.

ولفت المخلافي إلى ترحيب وقبول الأطراف اليمنية بمبادرة الكويت فور طرحها بعد فشل جولة مشاورات برن في سويسرا في ديسمبر الماضي غير أن المبادرة الكويتية تأجلت عن موعدها الذي كان مقررا في ال14 من يناير الماضي نظرا لعدم اتفاق الأطراف اليمنية حينذاك.

أضف تعليقك

تعليقات  0