السعودية: وفيات في الرياض جراء الأمطار الغزيرة .


توفي 9 أشخاص جراء الأمطار الغزيرة التي شهدتها منطقة الرياض وأدت إلى سيول وفيضانات، حسبما أعلنت إدارة الهلال الأحمر بالعاصمة السعودية، أمس الأربعاء.

وقال المتحدث الرسمي للهلال الأحمر بالرياض عبد الله نايف المريبض، إن عدد الحوادث التي شهدتها شوارع وطرقات منطقة الرياض خلال الثلاثاء والأربعاء، "بلغت 329، تنوعت بين 147 حادث تصادم و22 حادث انقلاب و44 حادث سقوط و65 حالة تعاني أزمات تنفسية و37 حادث دهس و5 حالات احتجاز و9 حالات وفاة".

وتسببت الأمطار الغزيرة في الرياض ومناطق أخرى في السعودية مساء الثلاثاء، بسيول وفيضانات في أحياء عدة من العاصمة، مما أدى إلى اضطراب في حركة السير وإغلاق المدارس.

وبدأ هطول الأمطار في ساعة الذروة مساء الثلاثاء واستمر حتى فجر الأربعاء، بحسب وسائل الإعلام السعودية. وعلى رغم توقف الأمطار في صباح الأربعاء، فإن بعض الطرق والشوارع لا تزال مغمورة بالمياه.

وقال المتحدث باسم المجلس البلدي في الرياض محمد الشويمان إن السلطات وضعت "خطة طوارئ، للتدخل السريع ومعالجة المشكلات التي تعقب هطول الأمطار".

وأدت الأمطار إلى اكتظاظ السيارات على مدى كيلومترات في الشوارع التي غمرتها المياه، كما أن العديد من المركبات تعطلت جراء مستويات المياه.

وبحسب وكالة الأنباء الرسمية، أعلنت وزارة التعليم تعليق الدراسة في مدينة الرياض والمحافظات التابعة لها "بسبب الأحوال الجوية".

كما علقت الدراسة في مدارس بمناطق في جنوبي السعودية، لا سيما في عسير، حيث عادة ما تهطل الأمطار بشكل أكبر من مناطق أخرى.

والرياض التي يبلغ عدد سكانها 5.7 ملايين شخص، كغيرها من المناطق السعودية ودول الخليج عموما، غير مجهزة ببنى تحتية مؤهلة لتصريف كميات كبيرة من الأمطار لا سيما في حال هطولها بشكل متواصل لساعات.

أضف تعليقك

تعليقات  0