اجتماع «القوى العاملة» و«مؤسسة البترول» بغياب اتحاد عمال البترول .


تعقد الهيئة العامة للقوى العاملة حاليا اجتماعا بحضور مؤسسة البترول وغياب اتحاد عمال البترول وصناعة البتروكيماويات والنقابات النفطية، لدراسة آلية التعامل مع الإضراب المزمع تنفيذه يوم الأحد المقبل من قبل عمال القطاع النفطي. يأتي هذا الاجتماع، بعد دعوة الهيئة العامة للقوى العاملة أطراف النزاع للجوء إلى التسوية الودية، وفقاً لقانون العمل في القطاع الأهلي.

دعوة الهيئة قوبلت بالرفض من قبل اتحاد عمال البترول وصناعة البتروكيماويات والنقابات النفطية، والذي أصدر بيانا أكد فيه أن وقف الإضراب مرهون بالتزام المؤسسة وشركاتها بتطبيق أحكام القانون ذات الصلة وتنفيذ كافة المطالب.

أضف تعليقك

تعليقات  0