خادم الحرمين من إسطنبول: ندعم الحل السياسي في سوريا وفقاً لـ"جنيف 1"


قال خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز في كلمته بالقمة الإسلامية في إسطنبول إن المملكة تدعم مشاورات الكويت لإحلال السلام في اليمن، ونحن مطالبون بإيجاد حل للأزمات في سوريا واليمن وليبيا، ومعالجة قضايا أمتنا الإسلامية، وفي مقدمتها إيجاد حل عادل للقضية الفلسطينية.

وأضاف: الإرهاب أكبر خطر يواجه أمتنا، وعلينا توحيد الجهود لمواجهته، ويجب العمل على إنهاء الأزمة السورية على أساس "جنيف 1"، والتحالف الإسلامي العسكري خطوة لحماية الشباب من الجماعات الإرهابية.

وبدأ خادم الحرمين كلمته متوجهاً بالشكر لتركيا حكومة وشعباً بقيادة الرئيس رجب طيب أردوغان؛ لاستضافة القمة الإسلامية الثالثة عشرة، كما شكر جمهورية مصر على ما بذلته من جهود مميزة خلال رئاسة مصر للدورة السابقة.

أضف تعليقك

تعليقات  0