الوزير العيسى : نقل الراغبين من طلبة «أيداهو» لجامعات أميركية أو بريطانية أو إعادتهم للكويت


قال وزير التربية ووزير التعليم العالي الدكتور بدر العيسي اليوم إن الوزارة لم تتلق أي شكاوى من الطلبة الكويتيين الدارسين في أي ولاية من الولايات المتحدة الأميركية باستثناء ولاية أيداهو التي تعرض فيها بعض الطلبة لمضايقات.

وقال العيسى إن الوزارة ستقوم بعمليات نقل للطلبة الراغبين في ذلك من جامعة ولاية أيداهو إلى جامعات أمريكية في ولايات أخرى أو ارسالهم الى المملكة المتحدة أو إعادتهم للكويت اذا اضطر الأمر لذلك. وأضاف «أنه في حال تلقينا شكاوى مماثلة من الطلبة في ولايات أخرى فإن الوزارة ستقوم باتخاذ الاجراءات اللازمة لحمايتهم وحفظ ممتلكاتهم».

وأشار إلى أنه جار الآن حصر أعداد الطلبة الراغبين في الانتقال من جامعة الولاية لافتا إلى أن هناك طلبة يرفضون الانتقال لاسيما الدارسين في السنتين الثالثة والرابعة بسبب خوفهم من فقدان العديد من المواد الخاصة بدراستهم. وذكر أنه أجرى اتصالا هاتفيا مع الطلبة الراغبين في الانتقال من تلك الجامعة وكذلك مع السفارة الكويتية والملحق الثقافي هناك لمتابعة أمورهم والاطمئنان على أوضاعهم.

وأفاد بأن هناك «مخططا جاهزا للتعامل مع الطلبة الدارسين في ولاية ايداهو ومن الممكن تطبيقه على الولايات الأخرى» مؤكدا أن الوزارة «لن تقوم بابتعاث طلبة للدراسة بالخارج في مناطق نرى انهم قد يتعرضون للخطر فيها».

وبين أن الوزارة تقوم بمتابعة الطلبة الكويتيين الدارسين في مختلف دول العالم بشكل متواصل والعمل على حل أي مشاكل تعوق استكمالهم لدراستهم.

وكان الوزير العيسى أعلن أن الوزارة قررت وقف بعثاتها إلى جامعة ولاية أيداهو الأميركية بسبب ما تعرض له عدد من الطلبة الكويتيين والعرب لمضايقات سواء داخل الحرم الجامعي او خارجه مؤكدا مواصلة الاتصالات التي تتم على أعلى المستويات لحماية الطلبة من أي ضرر.

أضف تعليقك

تعليقات  0