بوتين: العمليات العسكرية بسوريا اظهرت عيوباً بالسلاح الروسي


أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اليوم الخميس ان العمليات العسكرية الروسية في سوريا اظهرت وجود “عيوب ليست قليلة في اداء السلاح الروسي”. وقال بوتين خلال حوار تلفزيوني مباشر للرد على أسئلة المواطنين الروس ان الخبراء الروس عملوا ميدانيا في سوريا على معالجة اوجه القصور في اداء المعدات الحربية الروسية.

ولفت الى ان مراكز تصاميم الاسلحة والخبراء الروس يقومون حاليا بإجراء تحليل لأداء الاسلحة الروسية من اجل وضع حلول لمشاكلها. وكانت روسيا سحبت اغلب قواتها الجوية من سوريا الشهر الماضي بعد اعلان بوتين ان القوات قامت بأدوارها المطلوبة هناك “على اكمل وجه”. وعلى جانب اخر اشاد الرئيس الروسي بنظيره الامريكي باراك اوباما بعد اعترافه بارتكابه خطأ في ليبيا واصفا اياه بالشخص “القوي والمسؤول”.

واضاف بوتين ان الاعتراف بالخطأ على هذا المستوى ليس بالأمر السهل لاسيما وانه انتقد اداء الادارات الامريكية السابقة في الشرق الاوسط. وذكر ان اوباما كاد ان يكرر نفس الخطأ في سوريا معربا عن امله في ان يسفر التعاون الروسي الامريكي ديبلوماسيا وسياسيا وعسكريا عن نتائج ايجابية هناك.

وعلى جانب اخر قال بوتين انه لم يحسم امر ترشحه للانتخابات المقبلة مبينا انه “يجب تركيز الجهود على انجاز المهام الماثلة امام البلاد وتحقيق الآمال التي يعلقها الشعب علينا”.

وبين ان مسألة ترشحه للانتخابات تتوقف على نتائج العمل الذي نقوم به مشيرا في الوقت نفسه الى ان الحكومة الروسية والبنك المركزي يعملان بمهنية عالية. وفي معرض حديثه عن النزاع الاذري الارمني اكد بوتين اهتمام روسيا البالغ بإيجاد تسوية لهذا النزاع مشيرا الى ان بلاده تريد تطوير التعاون مع اذربيجان وارمينيا بكامل طاقاتها. وذكر ان ملايين المواطنين الاذريين والارمن يعيشون في روسيا داعيا القيادتين في باكو ويريفان الى البحث عن حلول وسط يرضى عنها الطرفان.

أضف تعليقك

تعليقات  0