شركة يابانية تبتكر شاشة يمكن لصقها على الجلد


ابتكر باحثون في جامعة طوكيو اليابانية شاشة من نوع "إل إي دي" فريدة من نوعها رقيقة ومرنة للغاية؛ بحيث إنه يمكن لصقها على الجلد.

تتمتع تلك الشاشة الجديدة بمستشعرات ضوئية وبصرية رقيقة للغاية، جعلت من سُمك الشاشة 3 ميكرومترات فقط؛ حتى إنه يمكن أن تبدو وكأنها وشمٌ تمّ رسمه على الجلد.

وقال الباحثون إنه يمكن الاستفادة من تلك الشاشة للأغراض الطبية، مثل دراسة مستوى تركيز الأكسجين في الدم، ومدى ارتفاع أو انخفاض ضغط الدم، ونسبة السكر، ومعدل ضربات القلب، ومختلف بيانات اللياقة البدنية الأخرى بمنتهى السهولة واليسر.

كما أشار الباحثون إلى أنه يمكن أيضاً تطوير الشاشة لتصبح لمسية؛ بحيث يمكن استخدامها كهاتف ذكي أو ساعة ذكية متنقلة دون الحاجة إلى حمل جهاز آخر؛ لتدخل تكنولوجيا الأجهزة القابلة للارتداء إلى عصر جديد.

أضف تعليقك

تعليقات  0