هاتف ينقذ سعودياً من خسارة "50 ألف دولار"


تمكنت الجهات الأمنية المصرية من إعادة 50 ألف دولار أميركي لمواطن سعودي، استولى عليها محتالون تقمصوا شخصيات تجار آثار فرعونية وأوقعوه في شباكهم بعد أن عرضوا عليه قطعا مقلدة لتماثيل ومجسمات طلبوا أجرا لها مليون دولار على أن يتسلموا الدفعة الأولى نقدا وهو ما حدث.

ووفقا لصحيفة عكاظ السعودية، طلب خمسة مصريين من الرجل السعودي الذي يبلغ من العمر 43 عاما مقابلتهم في أحد مطاعم محافظة بني سويف، وبعد فراغهم من اللقاء واستلامهم الدفعة الأولى غادروا الموقع بعد إيهام الضحية بأنهم سيعودون لإتمام بقية الصفقة، غير أن طمع أحدهم قاده لسرقة هاتفه الخاص، وهو ما أثار شكوكه فأبلغ الشرطة، التي تمكنت من الوصول إليهم عبر تتبع الهاتف الذي تم بيعه في أحد المحلات المجاورة لسكن المحتالين، الأمر الذي قاد الشرطة إليهم وأقروا بجريمتهم واقتسام المبلغ بينهم بعد تحويله إلى الجنيه المصري، وهو ما تم العمل على إعادته وتحويل المتهمين إلى النيابة العامة لإدانتهم بالسرقة والاحتيال.

أضف تعليقك

تعليقات  0