دراسة: الـ«واي فاي» يدمر المخ ويعوق الإنجاب ويسبب الإجهاض


أشارت دراسة حديثة نشرتها وكالة حماية الصحة البريطانية إلى خطورة التعرض للموجات اللاسلكية المنتشرة في المنازل والشركات والمعروفة باسم الواى فاى، حيث أثبتت الدراسة قدرة هذه الموجات على منع نمو الإنسان والنباتات على حد سواء واحداث اضطرابات مرضية في الجسم خاصة على السيدات في حالات الحمل والرضاعة.

وأضافت الدراسة إن التعرض مباشرة لموجات الإنترنت اللاسلكية أو “الواي فاي” باستمرار يؤثر بشكل سلبي فى كل وظائف الجسم خاصة المخ والجهاز العصبى ويؤدى إلى قلة التركيز وفي بعض الأحيان إلى حدوث ألم في الأذنين، ومن الممكن أن يسبب اضطرابات نفسية أو سلوكيات غير متوازنة نتيجة تأثير الذبذبات المستمر على وظائف الدماغ والأعصاب.

وأوضحت الدراسة أن الترددات اللاسلكية المستمرة لموجات الواى فاى تؤدي إلى إعاقة حدوث الحمل، بالإضافة إلى وجوب توخي النساء الحوامل الحذر من استخدام الأجهزة اللاسلكية، وذلك لأن كثرة التعرض للأشعة قد يؤدى إلى الإجهاض وحدوث اضطرابات في الرضاعة للسيدات المرضعات أيضًا.

ونصحت رضوى بضرورة توخى الحذر عند الاضطرار إلى استخدام الواى فاى في المنزل لتجنب التأثير الضار المستمر من تلقى المخ للذبذبات، وذلك بإطفاء “الواي فاي” قبل الذهاب إلى الفراش للنوم، كما يستحسن أيضًا إطفاؤه عند عدم الحاجة خلال النهار، كما ينصح بعدم وضع جهاز “الواي فاي” في المطبخ أو في غرفة النوم أو بالقرب من الأطفال.

أضف تعليقك

تعليقات  0